بت تجريبي
سياسةصحة و جمال

جهة مراكش آسفي: تعبئة 435 مركزا ضمن عملية التلقيح ضد “كورونا”

قالت لمياء شكيري، المديرة الجهوية للصحة بجهة مراكش آسفي، إن المديرية عبأت 435 مركزا للتقليح و790 وحدة تلقيح متنقلة، بالإضافة إلى 459 فريقا طبيا تم تكوينهم لهذا الغرض في إطار عملية التلقيح المكثفة ضد فيروس “كورونا”.

وأشارت شكيري، في تصريح للصحافة بمناسبة زيارة ميدانية لمركز التلقيح “كاستور” (عمالة مراكش)، إلى التعبئة الجماعية للأطر الطبية التابعة للمديرية الجهوية للصحة بهدف ضمان نجاح عملية التلقيح المكثفة ضد كوفيد -19 بجهة مراكش آسفي.

وفي هذا السياق، شددت المديرة الجهوية للصحة على أن المرحلة الأولى من التحضيرات لهذه العملية الوطنية الواسعة النطاق قد بدأت بتحديد السكان المستفيدين، والذين بلغ عددهم 3.077 مليون نسمة بجهة مراكش آسفي، أي 80 بالمائة من السكان الذين تزيد أعمارهم عن 18 سنة.

وذكرت شكيري بأنه، وفقا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، سيتم إعطاء الأولوية، على الخصوص، للعاملين في الخطوط الأمامية، وأساسا رجال الصحة والسلطات العمومية وقوات الأمن والعاملين بقطاع التربية الوطنية، وكذا الأشخاص المسنين والفئات الهشة.

وبعد أن أشارت إلى أن التحضيرات لعملية التلقيح المكثفة ضد كوفيد -19 تتم بالتنسيق الوثيق مع وزارة الصحة ولجنة اليقظة برئاسة والي جهة مراكش آسفي، قالت شكيري إن المديرية الجهوية للصحة وزعت على الأقاليم التابعة للجهة الوسائل اللوجستية اللازمة، من ثلاجات وغرف تبريد لضمان ظروف مواتية لحفظ اللقاحات، بالإضافة إلى أقراص مدمجة تسمح إدخال البيانات والمراجعات اليومية لهذه العملية الواسعة النطاق.

وأبرزت أن المديرية الجهوية ستقوم بحملة تواصل مع المواطنين لتزويدهم بالمعلومات اللازمة عن هذه العملية ، موضحة أن هذه الحملة استجابة حقيقية لإنهاء هذه المرحلة الحادة من الوباء. وتهدف هذه العملية الوطنية غير المسبوقة إلى تزويد السكان باللقاح كوسيلة للتحصين ضد الفيروس ومكافحة انتشاره.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى